الخميس، 22 أكتوبر 2020

رئيس مجلس الإدارة يجري مباحثات حول الاستثمار في مصر

بقلم جونزالو اتشيفيري

إدارة مجموعة الحبتور مع مسؤولي البنك الأهلي المصري

استقبل خلف أحمد #الحبتور، رئيس مجلس إدارة مجموعة #الحبتور، ميرفت علي حطابة، رئيسة مجلس إدارة الشركة القابضة للسياحة والفنادق والسينما التابعة لوزارة الاستثمار المصرية، في المقر الرئيس لمجموعة #الحبتور يوم الاثنين 4 مايو 2015. وكان في عداد الوفد المرافق للسيدة حطابة كلٍ من عمرو عطية أحمد، مدير الاستثمار في القابضة للسياحة والفنادق والسينما، وسمير حسان سليمان، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب في الشركة المصرية العامة للسياحة والفنادق.

تشجّع القابضة للسياحة والفنادق والسينما الاستثمار في قطاعات السياحة والضيافة والترفيه في مصر. وتشمل بعض الممتلكات التابعة لها فنادق تاريخية مثل فندق مينا هاوس أوبروي، وفندق وينتر بالاس في الأقصر، وفندق النيل ريتز كارلتون، وغيرها.

وقد أعلن #الحبتور مؤخراً أنه يدرس فرص الاستثمار في مصر في قطاع الضيافة والترفيه، عبر التركيز في شكل خاص على العاصمة #القاهرة. وقد أطلعته السيدة حطابة على الفرص المحتملة وآفاق التعاون، وعلى الأراضي المعروضة للبيع في الغردقة التي تُعتبَر من أشهر الوجهات السياحية في مصر.

وقال #الحبتور إنه يريد التركيز على #القاهرة، مضيفاً أنه يتمنّى لو أن الحكومة المصرية تعتمد قوانين أكثر مرونة لاستقطاب المستثمرين الأجانب.

استقبل أيضاً رئيس مجلس الإدارة مسؤولين من البنك الأهلي المصري لمناقشة الاستثمارات في مصر. فقد اجتمع هيثم القبرصلي، نائب المدير العام لمجموعة الاستثمارات وأمناء الاستثمار في البنك الأهلي المصري، ومحمد سيف النصر، رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري - ليمتد (مركز دبي المالي العالمي) - وهو فرع مملوك بالكامل من البنك الأهلي المصري - برئيس مجلس إدارة مجموعة #الحبتور في مكتبه يوم الاثنين 4 مايو 2015. وأطلعاه خلال الاجتماع على الفرص الاستثمارية المتاحة في مصر وإمكانات المساعدة التي يستطيع المصرف تقديمها.

وقال #الحبتور إنه استمدّ مؤشرات إيجابية ومشجّعة من مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري الذي انعقد في شرم الشيخ في وقت سابق هذا العام، مضيفاً: "أودّ أن أوجّه إلى المستثمرين رسالة إيجابية عن مصر. لقد تعهّد العالم العربي مؤخراً، لا سيما مجلس التعاون الخليجي، بمساعدة مصر من أجل النهوض على قدمَيها من جديد. لقد عانى الشعب المصري الأمرين في الأعوام الأخيرة". تابع #الحبتور: "حان الوقت كي تستعيد البلاد أمجادها السابقة. إذا رأى المستثمرون أن مجموعة #الحبتور تستثمر مبالغ كبيرة في مصر، فسوف يتشجّعون أكثر".

تعليق
الرجاء المحافظة على تعليقاتك ضمن قواعد الموقع. يرجي العلم انه يتم حذف أي تعليق يحتوي على أي روابط كدعاية لمواقع آخرى. لن يتم عرض البريد الإلكتروني ولكنه مطلوب لتأكيد مشاركتم.
المزيد من المقالات بقلم