السبت، 05 ديسمبر 2020

محمد الحبتور يخطف اﻷضواء في حدث بنك الخليج اﻷول

بقلم المكتب الإعلامي

© Shutterstock

حلّ محمد #الحبتور ضيف شرف على الحدث نصف السنوي الذي نظّمه بنك الخليج الأول في منتجع وسبا حبتور جراند . يوم الاثنن 16 يونيو 2014 وفي نقاش مع سايمون بيني، نائب الرئيس التنفيذي الأول ورئيس مجموعة العمليات المصرفية بالجملة في بنك الخليج الأول، تطرّق محمد #الحبتور إلى الممارسات المحلية والدولية في القطاع المصرفي ، بما في ذلك النزعات المتطورة في العمليات المصرفية التجارية في #الإمارات العربية  المتحدة على مشارف معرض إكسبو 2020 قال #الحبتور: "القطاع المصرفي تتنافسي جداً، سواء تعلق الأمر بعمليات التجزئة أو العمليات الخاصة بالشركات أو الاستثمار أو العمليات المصرفية للأفراد. الأهم هو الخدمات والتسهيلات التي تؤمّنها #المصارف، والوقت الذي تستغرقه للاستجابة على العملاء أسعار الخدمات متقاربة في شكل عام، لكن #المصارف الأنجح هي تلك التي تستجيب بسرعة".

 وكذلك تحدّث نائب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي في مجموعة #الحبتور عن الفارق بين #المصارف المحلية والدولية: "بدأنا نركّز أكثر على #المصارف المحلية في 2009-2008 عند وقوع الأزمة... فالمصارف الدولية عمدت إلى تقليص خدماتها في ذلك الوقت.

لكن على غرار معظم الأعمال في #دبي، كانت ميزانيتنا العمومية ميزانية مجموعة #الحبتور جيدة... نريد العمل مع الأشخاص في السراء و الضراء . بما أن #المصارف المحلية عزّزت علاقاتها مع الأعمال و الشركات في #دبي خلال الأزمة، تلقّت مزيداً من الدعم من الجميع وتتّجه لتصبح أكبر من #المصارف الدولية".

تعليق
الرجاء المحافظة على تعليقاتك ضمن قواعد الموقع. يرجي العلم انه يتم حذف أي تعليق يحتوي على أي روابط كدعاية لمواقع آخرى. لن يتم عرض البريد الإلكتروني ولكنه مطلوب لتأكيد مشاركتم.
المزيد من المقالات بقلم