الثلاثاء، 29 سبتمبر 2020

بطولة تحدي الحبتور الدولية الخامسة عشر للسيدات

بقلم المكتب الإعلامي

Al Habtoor Group ©
Al Habtoor Group ©
Al Habtoor Group ©
Al Habtoor Group ©
Al Habtoor Group ©
Al Habtoor Group ©
Al Habtoor Group ©
Al Habtoor Group ©
Al Habtoor Group ©
Al Habtoor Group ©
Al Habtoor Group ©
Al Habtoor Group ©
Al Habtoor Group ©

الخبرة تفوّقت على الشباب. اللاعبة دايت كروم البالغة من العمر 42 عاماً تغلّبت على النجمة الشابة بوتينتسيفا في بطولة تحدّي الحبتور للتنس. وقد حضرت بطلتا العالم السابقتان، إيلينا يانكوفيتش ومارتينا هينغيز، المباراة.

في الجهة الأولى من الملعب لاعبة في الثانية والأربعين من العمر، وفي الجهة الثانية شابة شجاعة، وكلتاهما مصمّمتان على الفوز ببطولة تحدّي الحبتور للتنس الخامسة عشرة التي جرت على ملاعب منتجع وسبا حبتور جراند في الأول من ديسمبر.

لكن لا بد من أن يكون هناك فائز واحد. واللاعبة اليابانية المخضرمة كيميكو دايت-كروم هي التي خرجت من المباراة النهائية مبتسمةً بعدما خاضت منافسة صعبة فازت فيها 6-1، 3-6، 6-4، على الشابة الكازاخستانية يوليا بوتينتسيفا.

ولعل اللاعبة الشابة من أستانا، عاصمة كازاخستان، كانت الأكثر استمتاعاً بالمباراة، فيما راحت تهزّ رأسها غير مصدّقة بعدما خسرت أمام لاعبة أكبر سناً منها بمرّتين وأكثر، لا بل إن دايت-كروم كانت تحتلّ المرتبة الرابعة في التصنيف العالمي في دوري المحترفات لتنس النساء في العام 1995، وهي السنة التي وُلِدت فيها بوتينتسيفا.
قالت بوتينتسيفا بعد المباراة النهائية "كأنني كنت ألعب ضد جدّتي، لأن أمي أصغر منها بكثير".

وأضافت اللاعبة البالغة من العمر 17 عاماً "لا أستطيع أن أتقبّل أنها قدّمت أداء جيداً جداً. عليّ أن أتعلّم الكثير من هذه الهزيمة".

سلّم خلف الحبتور، رئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، الكأس إلى اللاعبة اليابانية، وكان برفقته محمد الحبتور، نائب الرئيس والرئيس التنفيذي في مجموعة الحبتور، وإيلينا يانكوفيتش، بطلة العالم السابقة في كرة المضرب، والمدير الجديد لبطولة تحدّي الحبتور، إيفيسا أنسيك، والمشرف على الاتحاد العالمي للتنس، هاني الخفيف، الذي يرافق هذه البطولة منذ انطلاقتها في العام 1998.

لكنها كانت نهاية ممتازة لدايت-كروم التي تعرّضت للكثير من الإصابات خلال الموسم. وكانت بمثابة تتويج لجهودها بعد خسارتها في مباراتين نهائيّتَين في الأسابيع التي سبقت مشاركتها في بطولة دبي. فقبل أسبوع، منيت اللاعبة اليابانية بهزيمة على يد اللاعبة السويسرية ستيفاني فوغل في البطولة التي جرت في موطنها طوكيو، وقبل ذلك بأسبوع، خسرت أمام الأوكرانية إلينا سفيتولينا في بطولة "بيون تشالنجر" في الهند.
وقد عبرت دايت-كروم عن فرحتها قائلة "إنه شعور جميل جداً أن أخوض ثلاث مباريات نهائية في غضون ثلاثة أسابيع، وأتوّج الموسم بالفوز باللقب".

وأضافت "أخيراً أستطيع أن آخذ قسطاً من الراحة وأستمتع بهذه اللحظة".

لكن الراحة بحسب شروطها المشدّدة، تعني الانقطاع عن ملاعب التنس لمدّة يومَين فقط، وقد وعدت بزيارة الأسواق والمعالم في دبي تزامناً مع الاحتفالات بالعيد الوطني الحادي والأربعين في الإمارات. وعلّقت "ما إن أعود حتى أبدأ على الفور بالتدريب والاستعداد لموسم 2013".
أصبحت دايت-كروم التي فازت في الدورة الخامسة عشرة لبطولة تحدّي الحبتور، ثالث لاعبة آسيوية تفوز على التوالي بهذه البطولة النسائية التابعة لدوري الاتحاد الدولي للتنس والتي تبلغ قيمة الجائزة فيها 75000 دولار أمريكي، مع الإشارة إلى أن تحدّي الحبتور يسدل الستارة رسمياً على موسم 2012. فاللاعبتان اللتان فازتا بالبطولة في العامَين الماضيين هما نوباوان ليرتشيواكاران من تايلندا وصانيا ميرزا من الهند، في حين فازت أنجيليك ويدجاجا من أندونيسيا باللقب في العام 2002.

كانت البطولة هذا العام مميّزة من جوانب عدّة. فقد شاركت فيها ثلاث لاعبات من أفضل مئة لاعبة في العالم، وحضرت بطلتا العالم السابقتان، إيلينا يانكوفيتش ومارتينا هينغيز التي هي مدرّبة يوليا بوتينتسيفا، المباراة النهائية.
ولعل ما قاله رئيس مجلس الإدارة خلف الحبتور يختصر جيداً البطولة "ثمة أجواء فريدة جداً في البطولة التي ننظّمها. تستمتع اللاعبات بالشاطئ والمسابح والكثير من وسائل الترفيه، وفي الوقت نفسه يخضن مباريات جدّية ويبدأن الاستعداد للموسم المقبل. نعتزّ كثيراً بأننا نساهم في اكتشاف نجوم المستقبل"

تعليق
الرجاء المحافظة على تعليقاتك ضمن قواعد الموقع. يرجي العلم انه يتم حذف أي تعليق يحتوي على أي روابط كدعاية لمواقع آخرى. لن يتم عرض البريد الإلكتروني ولكنه مطلوب لتأكيد مشاركتم.
المزيد من المقالات بقلم